الخميس 18 - 10 - 2018
الصفحة الرئيسية / الأخبار / أحداث ونشاطات / ندوة حوارية بعنوان آداب السلوك الطبي و المسؤولية الطبية
دليل أطباء حلب
اسم الطبيب:
الاختصاص :  
العنوان :  
   

 

استعراض حسب الاختصاصات >>

دليل الامراض وأسباب الوفيات
كلمة البحث:
التصنيف :  
   

 


ندوة حوارية بعنوان آداب السلوك الطبي و المسؤولية الطبية

في ظل تعاظم المسؤولية الطبية و الإنسانية التي تقع على عاتق العاملين في الحقل الطبي في هذه الظروف الاستثنائية ، أقامت نقابة أطباء حلب يوم الثلاثاء 28/4/2015 في قاعة السابع من نيسان في نقابة الأطباء ندوة حوارية بعنوان " آداب السلوك الطبي و المسؤولية الطبية " شارك في الندوة الأستاذ الدكتور محمد وليد سنكري و الأستاذ الدكتور عبد الرزاق حمامي و الأستاذ المحامي محمد ياسر بطيخ و أدار الندوة الأستاذ الدكتور بشير الكاتب و بحضور الدكتور زاهر بطل نقيب أطباء حلب و السادة أعضاء مجلس النقابة و عدد من أعضاء قيادتي فرعي الحزب بحلب وجامعتها ونائب رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ونائب رئيس مجلس المدينة وعدد من رؤساء النقابات العلمية .‏‏  و عدد من مدراء المشافي و الهيئات العامة و عدد من الأطباء .

 

 

تحدث الدكتور محمد وليد سنكري في المحور الأول عن قواعد وضوابط الممارسة الطبية والأخلاقية والمهنية ، مستعرضا تاريخ المهنة وقداستها وضوابط تنظيم الممارسة ، متوقفاً عند مهنة الطب عند اليونان ، معرجاً على قسم أبقراط وضرورة التحلي بالصفات الحميدة للطبيب وعلاقته بزملائه والمجتمع ، وصدقه مع المريض وعدم الكشف عن أسرار المرضى.‏‏

 

فيما تحدث في المحور الثاني الدكتور عبد الرزاق حمامي عن المسؤولية الطبية في الحضارة الإسلامية وقدسية المهنة ، مؤكداً على عدم السماح بمزاولتها إلا بعد الحصول على الخبرة الكافية ، لافتاً إلى أن الطب علم ضروري وهو فرض كفاية ولا يمكن الاستغناء عنه .‏‏

 

وتحدث في المحور الثالث المحامي محمد ياسر بطيخ عن المسؤولية الطبية القانونية ، و أنواع مسؤولية الطبيب الأخلاقية والقانونية و المسلكية ، والإطار التشريعي لهذه المسؤولية ، وما هي طبيعة الالتزام الطبي ، إضافة إلى شروط ممارسة العمل الطبي كالحصول على الترخيص ، قصد العلاج ، رضا المريض .‏‏

وركزت المداخلات على المطالبة بإحداث صندوق تكافل للأخطاء الطبية والعمل على تعديل التشريع فيما يخص المسؤولية الجزائية على الطبيب ، وتدريس مادة في كلية الطب عن الأخلاق الطبية .‏‏

في حين أكد الدكتور عبد القادر دملخي رئيس مكتب المنظمات الشعبية والنقابات العلمية الفرعي خلال حضوره الندوة أهمية التركيز على الإنسانية والعلم والأخلاق ، مشترطاً في كل طبيب هذه الصفات التي لا يمكن المساس بها ، داعياً الأطباء لبذل مزيد من الجهد للارتقاء بالمهنة وتطويرها وتقديم أفضل الخدمات للمرضى .‏‏
وكان الدكتور زاهر بطل رئيس فرع النقابة قد بيّن الدور الكبير المعول على الأطباء وخاصة في هذه المرحلة ، موضحاً أن الطبيب هو الجندي المجهول الذي يدافع عن الإنسان ويحافظ على حياته ويواجه الإرهاب من منطلق إيمانه بسوريته التي يعتز بانتمائه إليها كونها الأم الحنون لكل السوريين .

 

 

 

 


المصدر : نقابة أطباء حلب - المكتب الإعلامي

 

تعليقك على الموضوع